بيدرو سانشيز يهزم صديقة الاحتلال المغربي ويفوزه بالامانة العامة للحزب الاشتراكي الاسباني


مدريد 21 ماي 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ  فاز اليوم الاحد الزعيم السابق للحزب الاشتراكي بيدرو سانشيز في الانتخابات التمهيدية الاشتراكية كأمينا عاما للحزب بـ 49.61 في المئة من أصوات المتشددين، مقارنة بمنافسته الرئيسية سوزانا دياز التي حصلت على  40.32 في المئة من الاصوات.
ويعتبر سانشيز خبير اقتصادي متعاطف مع القضية الصحراوية ويقدم نفسه على انه “مرشح الناشطين” ضد وجهاء الحزب الذين اجبروه في تشرين الاول/اكتوبر على التخلي عن منصب الامين العام لمنع راخوي من البقاء في السلطة باي ثمن، فخوفا من هزيمه انتخابية جديدة اذا جرت انتخابات تشريعية ثالثة خلال عام وحد، امتنعوا عن التصويت خلال جلسة منحه الثقة.
وتعتبر سوزانا دياز من المتعاطفين مع النظام المغربي الذي يحتل الصحراء الغربية وبسقوطها يمكن ان يتحقق تطور ولو طفيف في تعاطي الحزب مع القضية الصحراوية التي تضعها الاحزاب الاسبانية بضمن حساباتها الانتخابية.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.