مدرسة تعلم اللغة الفرنسية بولاية السمارة تكرم عدد من المتكونين بمناسبة اختتام موسمها الدراسي

نظم الطاقم المشرف على مدرسة اللغة الفرنسية بولاية السمارة حفل تكريم على شرف عدد من التلاميذ والطلبة المستفيدين من الدروس التعليمية في مجال اللغة الفرنسية
وخلال الحفل كرمت المدرسة المستفيدين من دورة هذا العام بشهادات تقديرية تثمينا لمجوداتهم و تشجعيا لتحصيلهم الجيد خلال السنة .
وجرى الحفل بحضور الامين العام السابق لاتحاد الشبيبة الاخ الزين سيد احمد الذي شجع في كلمته المتكونين على  مواصلة التعلم والاستفادة من التكوينات الخاصة باللغة الفرنسية لتقوية مستوياتهم و مساعدتهم في تدعيم دراستهم الاكاديمية في الجزائر وغيرها
من جهة اخرى اكد الامين الجهوي لاتحاد الشبيبة بولاية السمارة الاخ الريحة محمد امبارك في مداخلته ان الحصول على اي تخصص علمي لابد له من لغة اجنبية مركزا على الفرنسية باعتبار ان اكثر الطلبة الصحراويين يدرسون في الجزائر مؤكدا استعداد اتحاد الشبيبة على مساعدة كل الراغبين في دراسة اللغة الفرنسية من خلال هذه المدرسة ومراكز الشباب داخل الولاية .
كما عبر الاستاذ ضمن طاقم المدرسة الاخ حمادي جامع عن شكره لجميع اعضاء الفريق المكون و كل الشركاء اللذين قدمو المساعدة و ساهمو من بعيد او قريب في انجاح الموسم الدراسي مثمنا روح التجاوب و التعاون الذي اظهره الجميع .
وتفتح مدرسة اللغة الفرنسية ابوابها مع كل دخول اجتماعي لجميع الراغبين في تعلم اللغة الفرنسية وتخرج منها خلال السنوات الماضية عدد لا بأس به من الطلبة و المتكونين وتعد هذه المدرسة ومدرسة السلام لتعلم اللغة الانجليزية نموذجين
بارزين في تعلم اللغات الاجنبية داخل مخيمات اللاجئين الصحراويين و خاصة في ولاية السمارة.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.