يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    الأربعاء، أبريل 06، 2016

    الدكتاوتور يغادر أمستردام بعد رفع شكاية ضده من قبل الهولنديين


    صرح السكان الهولنديين من المجاورين للفندق الذي نزل به الطاغية الديكتاتور محمد السادس ، عبر القناة التلفزية المحلية لأمستردام - أ ت 5 - على أنهم تقدموا بشكاية إلى كل من رئيس شرطة أمستردام ، بلدية المدينة ، حيث أنهم لا ينامون من جراء صداع الطاكسيات ، و تواجد الشاحنات التي تقطع الطريق عن دخولهم إلى منازلهم ليلا و نهارا ، حيث أن ترحيل الأمتعة خلال وقت الصباح ، و استعادتها في المساء ، أي أن مرافقي الطاغية أنفسهم لا يعرفون متى سيرحل الطاغية ، إي كل يوم يهيؤون الرحيل صباحا ، ثم يعيدون الرحيل مساءا ، كما أن كثرة الأمتعة ، و الأثاث ، المرافق إياه ، و كأن الطاغية قد رحل كل قصره معه ، كما تقول إحدى الهولنديات بهذا الشريط . كما أن كل المتدخلين بهذا الشريط قد استنكروا تواجد الديكتاتور هنا في شارعهم ، بلغة هولندية و اضحة بدون نفاق أو مجاملة ، حيث توافد وجوه غريبة عن الشارع ، لم يسبق لهم و أن رأوها من قبل ، و للتذكير فالهولنديون لم يتعودوا عن مثل هذا الهرج ، و المرج ، مما جعلهم يتقدمون بشكاية في حينه ضد الفندق ، وضد الطاغية سبب هذه الفوضى ، إلى الجهات المعنية بإستتباب الأمن و الأمان بالمدينة ، أما صاحب الفندق فقد رفض الإدلاء بأي تعليق لهذه القناة التلفزية ، مكتفيا ببعث رسالة اعتذار لكل الجيران .

    من هنا تتأكد الأخبار الرائجة هنا على أن الطاغية كان ينوي البقاء لأيام أخرى بأمستردام ، لكن مطالبته من قبل البلدية و الشرطة الهولندية بأمستردام ، وضع حد لهذه الفوضى . " لماذا لا يقوم بتحويل شاحناته ، و سياراته إلى الأماكن المخصصة لذلك - الكرجات - مثلا بعيدا عنا " كما تقول هنا إحدى الهولنديات ، ناهيك عن عدم تلبية طلبه في لقاء يجمعه مع ملك هولندا ، أو رئيس وزرائها ، الأمر الذي لم يتحقق له ، و الذي مني فيه بفشل ذريع ، مما جعله يحول ذلك الفشل في تحقيق رغبته في ذلك اللقاء ، إلى القيام بإخراج مسرحية هزلية ، اعتمدت على جلب قطيعه من المغاربة ، لإعادة الاعتبار لنفسه ، وليوجه رسالة للسياسين الهولنديين الذين لم يحققوا طلبه في لقائهم ، على أن الجالية المغربية هنا لن تكون هولندية أبدا، رغم حملها لجنسيتها ، بل هي مجرد قطيع من ماشية العلويين ، لكنه لم يفلح في ذلك أيضا ، لأن الواعيين من الهولنديين من الأصول المغربية لم ُيعيروا أي اهتمام لزيارة الطاغية لأمستردام ، لا من بعيد و لا من قريب .
    بقلم: علي لهروشي
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: الدكتاوتور يغادر أمستردام بعد رفع شكاية ضده من قبل الهولنديين Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab
    Scroll to Top