يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    الاثنين، أكتوبر 31، 2016

    الفيضانات تحول العيون المحتلة الى مدينة منكوبة والاحتلال يتستر على الخسائر البشرية والمادية


    العيون المحتلة 31 اكتوبر2016 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ بعد ثلاثة أيام من قطع كافة الإتصالات مع العام الخارجي، تتحول العيون كبرى مدن الصحراء الغربية إلى مدينة “منكوبة” بكل المقاييس،مباشرة بعد فيضان وادي الساقية الحمراء والذي دمر كل الطرق المؤدية من وإلى مناطق شمال الجمهورية السليبة، وما زاد الطين بِلَّة التستر المتعمد من طرف إدارة الإحتلال المغربي على الكارثة وماخلفته من خسائر بشرية ومادية جسيمة، كان المتدرر الأول و الأخير فيها هو الإنسان الصحراوي حسب ماعاينته وبشكل مباشر شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية.
    وفي مايلي تقدم لكم شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية إحصائيات أولية للخسائر البشرية والمادية الجسيمة :
    _وفاة مواطن وفقدان العشرات.
    _غرق قرية “أجرادي” بأكملها.
    _غرق قرية سيدي أحمد لعروسي بأكملها.
    _إنفجار سد مايسمى المسيرة وتدميره بالكامل.
    _إنهيار كامل لقنطرة جماعة الدشيرة والعيون وفم الواد وطريق الطرفاية.
    _تسجيل نفوق العشرات المئات من رؤوس الغنم.
    _تسجيل نفوق مئات من رؤوس الإبل.
    _تسجيل نفوق أكثر من مئة بقرة خاصة على مستوى قرة الجرادي.
    _تضرر مئة منزل بشكل خطير خاصة بالمندينة السفلى بالعيون المحتلة.
    _سبع سيارات من نوع لاندوفير وواحدة من نوع لاندكروزر وشاحنة جرفتها المياه صوب المحيط الأطلسي.
    _تضرر مستثمرين صحراويين، بسبب قطع خدمة الإنترنيت والهاتف.
    إن فيضان وادي الساقية الحمراء لمدة ساعات كان كافياً وشافياً ليظهر الحقيقة للعالم ويفضح ويعري حقيقة مايسمى التنمية البشرية بالأراضي المحتلة والتي هي ليست إلا كذبة بيضاء وصفراء ثم زرقاء .. رسمها النظام المغربي في مخيلة المتلقي المغربي والغربي لشرعنت إحتلاله وإستنزافه لخيرات الصحراء.
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: الفيضانات تحول العيون المحتلة الى مدينة منكوبة والاحتلال يتستر على الخسائر البشرية والمادية Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab
    Scroll to Top