السلطات المغربية تتدخل بعنف لتفريق اعتصام مفتوح لمجموعة من ضحايا انتهاكات حقوق


الرباط 07 فبراير2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ فوجئ في حدود الساعة 10 و 15 دقيقة ليلا ( 20h15mn ) بتاريخ 06 فبراير / شباط 2017 مجموعة من الضحايا الصحراويين ينتمون للتنسيقية الصحراوية للحالات الفردية و المجموعات الصغرى ، ضحايا الاختفاء القسري و الاعتقال التعسفي بتدخل عنيف لأجهزة الشرطة و القوات المساعدة انتهى بتفريق اعتصامهم المفتوح بالقوة بعد محاولتهم بناء خيمة صغيرة تضمهم جميعا و تقيهم من البرد القارص.
و بحسب إفادة أحد الضحايا الصحراويين المعتصمين منذ حوالي أسبوع أمام المقر المذكور فقط تعرض جميع المعتصمين من الضحايا الصحراويين إلى السب و الشتم و الضرب بشكل أدى إلى نقل المواطن الصحراوي " محمد فاضل الرػراػي " إلى المستشفى و إلى إصابة كل من المواطنين الصحراويين " الفاضل اباه " على مستوى الصاق و " محمد عالي التونسي " على مستوى الكتف " و " محمد لمين أباه " على مستوى اليد و " عبد الفتاح بوغنبور " على مستوى الكتف.و أضاف بأن جميع الضحايا أرغموا على مغادرة مكان الاعتصام تاركين وراءهم العديد من حاجياتهم و بأن أغلب الضحايا المنتمين للتنسيقية انتهى بهم الأمر إلى قضاء هذه الليلة في جو بارد و جد قارص بشارع النخيل بالقرب من مقر اتصالات المغرب بحي الرياض بمدينة الرباط / المغرب قبل أن يعودوا مجددا إلى مكان اعتصامهم بالمقر المذكور وسط تخوف شديد بإقدام السلطات المغربية من جديد على تفريقهم.و في موضوع ذي صلة ، تعرض المختطفان الصحراويان السابقان " أمبارك حجي " البالغ من العمر 58 سنة و " نجيب الإفريقي " البالغ من العمر 62 سنةللتهديد في حالة استمرارهما في الاعتصام المفتوح الذي يخوضانه منذ تاريخ 17 يناير / كانون أول 2017 أمام مقر المجلس الوطني المغربي لحقوق الإنسان بالرباط / المغرب .و قد جاء هذا التهديد بحسب إفادة المختطف الصحراوي السابق " أمبارك حجي " من طرف رئيس الدائرة الأمنية بحي الرياض بالرباط / المغرب مباشرة بعد الاعتداء السافر على باقي المعتصمين من التنسيقية الصحراوية للحالات الفردية و المجموعات الصغرى ، ضحايا الاختفاء القسري و الاعتقال التعسفي و بعد مصادرة لافتة كانت مرفوعة بالمقر المذكور تحدد مطلبه و زميله" نجيب الإفريقي " الرامي إلى تفعيل توصيات الإدماج الاجتماعي الصادرة في حقهما كضحيتين للاختفاء القسري ، و التي تمت إزالتها و حجزها في حدود الساعة 06 مساء بتاريخ 06 فبراير / شباط 2017 من طرف موظفين تابعين للمجلس الوطني لحقوق الإنسان المغربي بالرباط / المغرب. المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويينعن حقوق الإنسان
CODESA
العيون / الصحراء الغربية بتاريخ : 07 فبراير / شباط 2017

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.