وزير الدفاع الوطني الانتصار الذي حققه جيش التحرير في صد الخرق المغربي لاتفاق وقف اطلاق النار شكل رسالة قوية على جاهزية الجبهة لكل الاحتمالات


الصحراء الغربية 06 فبراير 2017 (وكالة المغرب العربي للأنباء المستقلة)ـ أكد عضو الأمانة الوطنية وزير الدفاع السيد عبد الله لحبيب اليوم الاثنين خلال اختتام اشغال الاجتماع الموسع لأركان جيش التحرير الشعبي الصحراوي ان الانتصار الذي حققه جيش التحرير في صد الخرق المغربي لاتفاق وقف اطلاق النار شكل رسالة قوية على جاهزية الجبهة لكل الاحتمالات.مضيفا ان وحدات جيش التحرير احبطت خلال السنة الماضية الكثير من العمليات المغربية لتهريب المخدرات عبر جدار الذل والعار.
وبخصوص ملتقى الشهيد محمد عبد العزيز الذي ينعقد هذه السنة تحت شعار:
" قوة وصرامة لفرض الأمن والسيادة"، اكد وزير الدفاع انه  سنة حميدة ينظمها الجيش سنويا للتقييم والتحضير.وأبرز السيد عبد الله لحبيب خلال اختتام فعاليات الملتقى ، أن هذا الأخير تشارك فيه الإطارات والأركان وهم المسؤولون عن تنفيذ قراراته ، ويتناول تقييم السنة الماضية ووضع أرضية لبرنامج السنة الجديدة.وأشار وزير الدفاع الوطني إلى أن سنة 2017 هي سنة للتحضير وبناء جيش التحرير الشعبي الصحراوي وفرض السيادة على كامل الأراضي المحررة طبقا لشعار الملتقى "قوة وصرامة لفرض الأمن والسيادة".

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.