الشاب عثمان محمد يحي يفند الدعاية الاسبانية ويقول بانه يتجول بحرية بالمخيمات وبحوزته وثائقه


مخيمات اللاجئين الصحراويين 20 ابريل 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ نفى المواطن الصحراوي الذي يقوم بزيارة الى عائلته بمخيمات اللاجئين الصحراويين عثمان محمد يحي في تسجيل صوتي حصلت لاماب المستقلة عليه اي نوع من التضييق او المنع من السفر الى اسبانيا وهو ما روجته بعض الوسائط الاعلامية الاسبانية لتأليب الراي العام المحلي ضد الدولة الصحراوية.
وقال عثمان في التسجيل الصوتي انا عثمان محمد يحي، استرجعت وثائقي واتجول بكل حرية، وتم حل المشكل.
وكانت الصحافة الاسبانية قد اثارت قضية الشاب الصحراوي واوردت جملة من المغالطات، من اجل النيل من سمعة الشعب الصحراوي وممارسة الابتزاز الذي عادة ما يرافق مثل هذه الحالات.
وفي الصورة اعلاه يظهر عثمان وهو يحمل وثائقه الاسبانية.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.