إعلانات

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    إعلانات

    الأربعاء، يونيو 21، 2017

    استمرار احتراق المحولات الكهربائية بولايتي السمارة واوسرد في غياب تدابير رسمية


    ولاية اوسرد 21 يونيو2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ بعد يومين فقط من احتراق الموزع الكهربائي لحي 04 بدائرة بئر كندوز بولاية اوسرد هاهو موزع حي 01 يلتحق بسابقه، لترتفع الوتيرة إلى موزعين كهربائيين، أحدهم تعطل مرتين، إضافة إلى اخرين ببلديات دائرة المحبس بولاية السمارة التي شهدت احتراق محولين خلال الايام القليلة الماضية، مما يدفع لتساؤل، مامدى جدية القائمين على المشروع والممولين له، حيث عجزوا عن تأمين الكهرباء لشلة بشرية قليلة، في الوقت الذي تحتفل فيه مدن كبرى في العالم باحتفالات 200 سنة دون انقطاع التيار الكهربائي كلندن، و أين يظهر دور المسؤولين الصحراويين وأين يتموقعون من المشكل والحل، أم أن شؤوننا تدار باليد اليسرى، شأن الكهرباء نفسه شأن الطرقات المعبدة المهترية رغم فتوة نشأتها والتي تفضل السير على الرمال بدل استغلالها لرداءة نشأتها، لنبقى منفيون بامتياز.
    وتعود اسباب هذه الحواث الى الضغط الكبير على المحول الكهربائي نتيجة الربط العشوائي في توصيل الكهرباء لعشرات العائلات التي لم تشملها خطة توزيع الكهرباء. 
    وكان مختصون في مجال الكهرباء حذروا من خطورة الربط العشوائي الذي يعتمده المواطنون في غياب ضمانات السلامة كون شبكة الكهرباء على مستوى مخيمات اللاجئين الصحراويين تنذر بالخطر نظرا للربط العشوائي الذي طال جميع المحولات وهو ما يتسبب في تخريب كل الاجهزة ويحول دون اسنفادة المواطنين من الخدمة في ظروف جيدة. 
    ونبه المختصون الى ضرورة تحرك السلطات المعنية والتدخل العاجل لقطع الكهرباء عن كل التوصيلات العشوائية وإلا سيودي الى نتائج كارثية على المواطنين. 
    ومع تجاهل السلطات لهذه التحذيرات يبقى المواطن المتضرر الاول من هذه العملية التي تكلفه مبالغ باهظة.
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: استمرار احتراق المحولات الكهربائية بولايتي السمارة واوسرد في غياب تدابير رسمية Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab

    اعلانات

    Scroll to Top