طائرات إماراتية مسيرة فتاكة قصفت طرابلس دعما لمليشيات حفتر


ذكر موقع ديفنس نيوز الأميركي أنه من المرجح أن تكون الطائرات التي شوهدت محلقة فوق العاصمة الليبية خلال غارات ليلية في الأيام الأخيرة هي طائرات صينية مسيرة من طراز "وينغ لونغ 2"، وهي تابعة لدولة الإمارات العربية المتحدة التي تدعم محاولة اللواء المتقاعد خليفة حفتر للإطاحة بحكومة الوفاق المعترف بها من الأمم المتحدة.
ونقل الموقع عن المحلل في معهد كلينغنديل في هولندا جليل هرشاوي أن "شراء الطائرات بدون طيار من الولايات المتحدة يستغرق بعض الوقت، وهو مكلف وهناك محاسبة، لكن شراء الطائرات الصينية بدون طيار الآن رخيص وسريع وغير مرتبط بإجراءات معقدة".
وقال الموقع إنه سبق للإمارات أن زودت حفتر بالدعم الجوي من قاعدة أقيمت في منطقة الخادم شرقي ليبيا في عام 2016، وبحسب ما ورد فقد استخدمت طائراتها الصينية بدون طيار في ضرب درنة العام الماضي.
من جانبها، قالت الباحثة في المعهد الملكي للخدمات المتحدة بالمملكة المتحدة أنيسة بسيري تبريزي إن "حقيقة أن الغارات في الليل، إلى جانب تقارير شهود عيان تجعل من المحتمل جدا أن تكون الطائرات الصينية بدون طيار مملوكة للإمارات".
وفي السياق ذاته، قال جوستين برونك -من المعهد ذاته- إنه من الممكن أن تطير هذه الطائرات بدون طيار من الخادم -على بعد حوالي 460 ميلا من طرابلس- من خلال التحكم بها من قاعدة أرضية متنقلة مقامة بالقرب من طرابلس"، مشيرا إلى أنه من المحتمل أيضا أن يكون مشغلو هذه الطائرات إماراتيين.
المصدر : مواقع إلكترونية

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *