الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يشرف على حفل تخرج طلبة صحراويين من المدرسة الطبية سلبادور أياندي بالعاصمة كراكاس


فنزويلا 18 ديسمبر 2016 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) - أقيم يوم الجمعة بمقام "سيمون بوليفار" بالعاصمة الفنزويلية كاراكاس ، حفل تخرج دفعة من الأطباء الجواريين من بينهم أطباء صحراويون ، من المدرسة الطبية "سلبادور أياندي" في ضواحي كاراكاس.
وقد أشرف على مراسيم التكريم الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو رفقة وفد حكومي كبير وبحضور السفير الصحراوي بفنزويلا السيد محمد سالم داحة وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد ، ومدعوين من شخصيات ومجتمع مدني.
وتخلل الحفل توزيع شهادات التخرج اختصاص طبيب جواري من طرف الرئيس مادورو شخصيا ، ليطلق اسم القائدين التحرريين "تشافيز وفيدال" على الدفعة.
وبهذه المناسبة ، أهدت الطبيبة الصحراوية السالكة بوسحاب أبلال الرئيس الفنزويلي ، نسخة من العلم الصحراوي وأبلغته شكر وامتنان الشعب الصحراوي لما قدمته وتقدمه الثورة البوليفارية من مساندة ودعم للقضية الصحراوية العادلة.
يذكر أن مشروع المدرسة اللاتينو أمريكية للطب جاء ثمرة تعاون بين القائدين الراحلين فيديل كاسترو وهوغو تشافيز في سبيل مساعدة أبناء البلدان التي تعاني الفقر والحروب ، والتي تخرج منها أمس الطلبة الصحراويون السالكة بوسحاب أبلال , سيد أمو سيدي أعلي سالم , أعلي بويا بمبة الخليل ولعروسي سيد أحمد الطيب.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.