تدهور الحالة الصحية للمعتقلين السياسيين الصحراويين المضربين عن الطعام


العيون المحتلة 20 ديسمبر 2016 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) - يعاني ثلاث معتقلين سياسيين صحراويين من تدهور حالتهم الصحية نتيجة مضاعفات الإضراب المفتوح عن الطعام الذي تخوضه المجموعة منذ 4 أيام بالسجن الأكحل بالعاصمة العيون المحتلة، حسب ما أفاد به مصدر من وزارة الأرض المحتلة والجاليات.
وقد شهد يوم الأحد 18 ديسمبر 2016 – حسب ذات المصدر - سقوط المعتقل السياسي عالي السعدوني بعد أن اغمي عليه جراء مضاعفات الإضراب وضعف الرعاية الصحية من طرف ادارة السجن المذكور التي تعمدت وبشكل ممنهج إهمال المعتقلين بالرغم من تفاقم وضعهم الصحي .
جدير بالذكر بان المعتقلين السياسيين الصحراويين عالي السعدوني ونور الدين العركوبي وخليهنا فاك الله ، تم اعتقالهم في وقت سابق من طرف سلطات الاحتلال بالعيون المحتلة حيث تمت إحالتهم على السجن الاكحل بالعيون المحتلة ، وقد دشنوا اضرابهم المفتوح عن الطعام قبل 4 ايام تنديدا منهم بسوء المعاملة والتعذيب الممارس عليهم داخل السجن المذكور .

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.