مشاريع تشغيل الشباب لسنة 2017

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    إعلانات

    الثلاثاء، فبراير 07، 2017

    نص البيان الذي توج اشغال اجتماع مجلس الوزراء


    الصحراء الغربية 07 فبراير2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ ترأس رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي اليوم الثلاثاء اجتماعا لمجلس الوزراء. فيما يلي النص الكامل لبيان مجلس الوزراء:
    الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية
    مجلس الوزراء
    التاريخ : 07 فبراير 2017
    بيــان
    ترأس الأخ إبراهيم غالي، رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة، اجتماعاً لمجلس الوزراء، هذا الثلاثاء، 7 فبراير 2017. وقد خصص الاجتماع لنقطة رئيسية هي عرض مشروع البرنامج السنوي للحكومة لسنة 2017 للمناقشة والمصادقة.
    رئيس الجمهورية، وفي كلمته الافتتاحية، أكد أن هذا البرنامج قد جاء ثمرة لتحضيرات مكثفة على مستوى الحكومة، خصوصاً أنه يأتي بعد الجلسة التقييمية لبرنامج السنة المنصرمة أمام المجلس الوطني، حيث أشاد الرئيس بالتعاطي الإيجابي والبناء بين المؤسستين التنفيذية والتشريعية.
    وأوضح رئيس الجمهورية أن سنة 2016 شهدت العديد من المكاسب التي ينبغي أن يعمل البرنامج على تعزيزها وحمايتها واستثمارها للحصول على المزيد من الانتصارات، حتى استكمال سيادة الدولة الصحراوية على ترابها الوطني.
    وتوقف رئيس الجمهورية عند أبرز التطورات التي شهدتها السنة الماضية، وخاصة جراء سياسات التصعيد التي انتهجتها دولة الاحتلال المغربي، وتبينيها لحرب مخابراتية ونفسية تستهدف الجسم الوطني، ولا تتواني عن استعمال أخبث الأساليب، بما فيها استعمال المخدرات وعلاقاتها الوثيقة بالجريمة المنظمة والإرهاب، وهو ما تتطلب من جميع الصحراويات والصحراويين أخذ جانب الحيطة الحذر وتجنيد كل طاقاتهم من أجل بناء قوة وطنية فاعلة، على جميع الأصعدة والجبهات، قادرة على مواجهة كل الاحتمالات، بما فيها التصدي للمخاطر الناجمة عن سياسات دولة الاحتلال المغربي التي تهدد الأمن السلم والاستقرار في كامل المنطقة .
    ويستند البرنامج السنوي للحكومة لسنة 2017 على برنامج العمل الوطني الصادر عن المؤتمر الرابع عشر للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب وتوجيهات أمانتها الوطنية، ويأخذ بعين الاعتبار الانشغالات المعبر عنها من طرف المجلس الوطني أثناء تقييمه لبرنامج السنة المنصرمة.
    ويركز برنامج الحكومة لسنة 2017 على أهداف رئيسية تبدأ بالرفع من قدرات جيش التحرير الشعبي الصحراوي ليكون في أقصى درجات الجاهزية والاستعداد الدائم للتعاطي مع أية تطورات، ودعم المقاومة السلمية التي تجسدها انتفاضة الاستقلال، مع الاستمرار في تنشيط الجبهات الدبلوماسية والإعلامية والثقافية والقانونية والقضائية.
    كما يطمح البرنامج إلى تحقيق أفضل مستويات التحكم في الإمكانيات العامة وترشيدها وترقية الأداء الإداري وعمل المنظومة القانونية والقضائية والاستثمار في العنصر البشري، والتركيز على السياسات الموجهة للشباب والمرأة.
    كما يركز البرنامج على تعزيز عوامل الصمود والمقاومة والتصدي بهذا الخصوص للضغوط التي تسعى جهات معروفة لممارساتها على كفاح الشعب الصحراوي، بما في ذلك عبر استخدام ورقة تقليص المساعدات الإنسانية الموجهة للاجئين الصحراويين. 
    وبعد نقاش مستفيض، صادق مجلس الوزراء على مشروع برنامج الحكومة لسنة 2017، في أفق عرضه للمصادقة أمام المجلس الوطني الصحراوي.
    وأكد رئيس الجمهورية في كلمته الختامية على أهمية النقاش الذي شهده الاجتماع، وتركيزه على محاور رئيسية، من قبيل تعزيز قدرات جيش التحرير الشعبي الصحراوي، مادياً وبشرياً وعلمياً، والتعاطي الجيد مع التطورات المتسارعة، وطنياً وجهوياً ودولياً، وتعزيز ثقافة العمل والإنتاج.
    ونبه رئيس الجمهورية إلى أن انضمام المملكة المغربية إلى الاتحاد الإفريقي باعتبارها العضو رقم 55، جنباً إلى جنب مع الدولة الصحراوية، العضو المؤسس في الاتحاد، شكل انتصاراً لصمود ومقاومة الشعب الصحراوي، ويتطلب من المملكة المغربية الالتزام بمقتضيات القانون التأسيسي للاتحاد، والذي صادق عليه بلا قيد ولا شرط ولا تحفظ.
    وحذر رئيس الجمهورية في هذا السياق من ممارسات العرقلة والتعنت والتملص من الالتزامات ومحاولات القفز على القانون، وهو ما تعكسه التصريحات المغربية الأخيرة الموجهة إلى الاتحاد الأوروبي، بعد قرار محكمة العدل الأوروبية، والتي استعملت لغة الابتزاز والتهديد باستعمال الهجرة السرية وحتى الإرهاب كسلاح، في محاولة لدفع أوروبا إلى خرق قوانينها ومبادئها.
    رئيس الجمهورية حيا بحرارة معتقلي اقديم إيزيك، ومن ورائهم كل المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية وكل بطلات وأبطال انتفاضة الاستقلال، داعياً إلى المزيد من وقفات وهبات التضامن والمؤازرة من كل جماهير شعبنا، في كل مواقع تواجدها ومن المجتمع الدولي قاطبة من أجل إطلاق سراح هؤلاء الأبطال الذين لا ذنب لهم سوى الدفاع عن تطبيق ميثاق وقرارات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، وفي مقدمتها ممارسة الشعب الصحراوي لحقه، غير القابل للتصرف، في تقرير المصير والاستقلال.
    قوة، تصميم وإرادة لفرض الاستقلال والسيادة .
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: نص البيان الذي توج اشغال اجتماع مجلس الوزراء Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab

    اعلانات

    Scroll to Top