مبادرة حميدة ولفتة إنسانية لصالح ضحايا الحرب والالغام بالصحراء الغربية

في مبادرة حميدة ولفتة انسانية تبرع احد افراد الجالية الصحراوية بأوروبا، فضل عدم الكشف عن هويته برأس من الابل لضحايا الحرب والالغام بمركز الشهيد الشريف.
المبادرة لاقت استحسانا من قبل نزلاء المركز، و تعتبر هاته الخطوة تشجيعاً للعمل الخيري و خاصة لصالح هذا المركز الذي يأوي من ضحوا بالغالي و النفيس من اجل هذا الوطن، و رد الاعتبار لهم و لو بالشيء القليل.
ودأبت فعاليات اجتماعية القيام بمثل هذه المبادرات حيث تأسست في الفترة الأخيرة عدد من المجموعات التطوعية والخيرية والمبادرات الفردية والجماعية

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.